شعار درافت التاريخشعار درافت التاريخ
Historydraft
تجريبي
شعار درافت التاريخ
Historydraft
تجريبي

  • برلين، ألمانيا
    السبت 15 نوفمبر 1884

    مؤتمر برلين

    برلين، ألمانيا
    السبت 15 نوفمبر 1884

    تم تعيين رواندا وبوروندي المجاورة لألمانيا من قبل مؤتمر برلين عام 1884، وأقامت ألمانيا هيئة في البلاد في عام 1897 بتشكيل تحالف مع الملك.




  • رواندا
    الأحد 24 مارس 1957

    بيان باهوتو

    رواندا
    الأحد 24 مارس 1957

    في عام 1957، كتبت مجموعة من علماء الهوتو "بيان باهوتو". كانت هذه هي الوثيقة الأولى التي تصنف التوتسي والهوتو على أنهما أعراق منفصلة، ودعت إلى نقل السلطة من التوتسي إلى الهوتو على أساس ما أطلق عليه "القانون الإحصائي".




  • بييمانا، رواندا
    الأحد 1 نوفمبر 1959

    الهجوم على قائد فرعي من الهوتو بالقرب من منزله

    بييمانا، رواندا
    الأحد 1 نوفمبر 1959

    في 1 نوفمبر عام 1959، تعرض دومينيك مبونيوموتوا، وهو رئيس فرعي للهوتو، لهجوم بالقرب من منزله في بييمانا بمحافظة جيتاراما من قبل أنصار الحزب الموالي للتوتسي. نجا مبونيوموتوا، لكن الشائعات بدأت تنتشر بأنه قُتل.




  • رواندا
    نوفمبر 1959

    الثورة الرواندية

    رواندا
    نوفمبر 1959

    ورد نشطاء الهوتو بقتل التوتسي، النخبة والمدنيين العاديين، إيذانا ببداية الثورة الرواندية.




  • رواندا
    1990

    أعداد كبيرة من القنابل والذخائر

    رواندا
    1990

    كما اشترت رواندا أعداداً كبيرة من القنابل اليدوية والذخائر منذ أواخر عام 1990؛ في إحدى الصفقات، قام الأمين العام للأمم المتحدة المستقبلي بطرس غالي، بصفته وزير الخارجية المصري، بتسهيل بيع كميات كبيرة من الأسلحة من مصر.




  • رواندا
    1990

    غزت الجبهة الوطنية الرواندية

    رواندا
    1990

    في السنوات الأولى لنظام هابياريمانا، كان هناك ازدهار اقتصادي أكبر وتراجع العنف ضد التوتسي. ومع ذلك، ظل العديد من الشخصيات المتشددة المناهضة للتوتسي، بما في ذلك عائلة السيدة الأولى أغاثا هابياريمانا، التي كانت تُعرف باسم أكازو أو عشيرة دي مدام، واعتمد الرئيس عليهم للحفاظ على نظامه. عندما غزت الجبهة الوطنية الرواندية عام 1990، استغل هابياريمانا والمتشددون خوف السكان لدفع أجندة مناهضة للتوتسي أصبحت تُعرف باسم قوة الهوتو.




  • رواندا
    1990

    الدفاع المدني

    رواندا
    1990

    في عام 1990، بدأ الجيش في تسليح المدنيين بأسلحة مثل المناجل، وبدأ تدريب شباب الهوتو على القتال، رسميًا كبرنامج "للدفاع المدني" ضد تهديد الجبهة الوطنية الرواندية، ولكن هذه الأسلحة استخدمت لاحقًا في تنفيذ الإبادة الجماعية.


  • رواندا
    أكتوبر 1990

    قاد رويغيما قوة تحتوي على أكثر من 4,000 متمرد من أوغندا، وتقدم 60 كم داخل رواندا

    رواندا
    أكتوبر 1990

    في الثمانينيات، قاتلت مجموعة من 500 لاجئ رواندي في أوغندا، بقيادة فريد رويجيما، مع جيش المقاومة الوطنية المتمردة في حرب بوش الأوغندية، والتي شهدت يوري موسيفيني الإطاحة بميلتون أوبوتي. ظل هؤلاء الجنود في الجيش الأوغندي بعد تنصيب موسيفيني كرئيس لأوغندا، لكنهم بدأوا في الوقت نفسه التخطيط لغزو رواندا من خلال شبكة سرية داخل صفوف الجيش. في أكتوبر عام 1990، قاد رويجيما قوة تضم أكثر من 4000 متمرد من أوغندا، وتقدم 60 كم (37 ميل) في رواندا تحت راية الجبهة الوطنية الرواندية. قُتل رويغيما في اليوم الثالث من الهجوم، ونشرت فرنسا وزائير قوات لدعم الجيش الرواندي، مما سمح لهما بصد الغزو.


  • رواندا
    يناير 1991

    أعاد كاغامي الحرب

    رواندا
    يناير 1991

    تولى نائب رويغيما، بول كاغامي، قيادة قوات الجبهة الوطنية الرواندية، ونظم انسحابًا تكتيكيًا عبر أوغندا إلى جبال فيرونغا ، وهي منطقة وعرة في شمال رواندا. من هناك ، أعاد تسليح الجيش وتنظيمه ، وقام بجمع الأموال والتجنيد من التوتسي في الشتات. أعاد كاجامي الحرب في يناير عام 1991 بهجوم مفاجئ على بلدة روهينغيري الشمالية.


  • رواندا
    1992

    التحالف من أجل الدفاع عن الجمهورية

    رواندا
    1992

    في عام 1992، أنشأ المتشددون حزب التحالف من أجل الدفاع عن الجمهورية، الذي كان مرتبطًا بالحزب الحاكم ولكنه أكثر يمينية، وروج لأجندة تنتقد "ليونة" الرئيس المزعومة مع الجبهة الوطنية الرواندية.


  • أروشا، تنزانيا
    يونيو 1992

    أعلنت الجبهة الوطنية الرواندية وقف إطلاق النار وبدأت مفاوضات مع الحكومة الرواندية

    أروشا، تنزانيا
    يونيو 1992

    في يونيو عام 1992، بعد تشكيل حكومة ائتلافية متعددة الأحزاب في كيغالي، أعلنت الجبهة الوطنية الرواندية وقف إطلاق النار وبدأت المفاوضات مع الحكومة الرواندية في أروشا، تنزانيا.


  • رواندا
    1993

    تشكلت عدة مجموعات من الهوتو المتطرفة

    رواندا
    1993

    في أوائل عام 1993، شكلت العديد من مجموعات الهوتو المتطرفة وبدأت حملات عنف واسعة النطاق ضد التوتسي.


  • رواندا
    مارس 1993

    بدأت قوة الهوتو في تجميع قوائم "الخونة" الذين خططوا لقتلهم

    رواندا
    مارس 1993

    في مارس عام 1993، بدأت قوة الهوتو في تجميع قوائم "الخونة" الذين خططوا لقتلهم، ومن المحتمل أن يكون اسم هابياريمانا مدرجًا في هذه القوائم؛ كان مجلس الإنماء والإعمار (التحالف من أجل الدفاع عن الجمهورية) يتهم الرئيس علانية بالخيانة.


  • بوروندي
    أكتوبر 1993

    اغتيال ملكيور نداداي

    بوروندي
    أكتوبر 1993

    في أكتوبر عام 1993، اغتيل رئيس بوروندي، ملكيور نداداي، الذي تم انتخابه في يونيو كأول رئيس من الهوتو للبلاد، على أيدي ضباط جيش التوتسي المتطرفين.


  • رواندا
    الثلاثاء 11 يناير 1994

    فاكس الإبادة الجماعية

    رواندا
    الثلاثاء 11 يناير 1994

    في 11 يناير عام 1994، أرسل الجنرال روميو دالير، قائد بعثة الأمم المتحدة لمساعدة رواندا، "فاكس الإبادة الجماعية" إلى مقر الأمم المتحدة. وجاء في الفاكس أن دالير كان على اتصال "بمدرب رفيع المستوى في كادر ميليشيا إنتراهاموي المسلحة التابعة للحركة من أجل الديمقراطية والتنمية". المخبر - المعروف الآن بأنه سائق ماتيو نجيرومباتسي، قاسم توراتسينزي، المعروف أيضًا باسم "جان بيير" - ادعى أنه قد أُمر بتسجيل جميع التوتسي في كيغالي. وبحسب المذكرة، اشتبه توراتسينزي في التخطيط لارتكاب إبادة جماعية ضد التوتسي ، وقال إنه "في غضون 20 دقيقة يمكن لأفراده قتل ما يصل إلى 1,000 من التوتسي". ورفض طلب دالير حماية المخبر وعائلته ومداهمة مخابئ الأسلحة التي كشف عنها.


  • رواندا
    الأربعاء 6 أبريل 1994

    لجنة الأزمات

    رواندا
    الأربعاء 6 أبريل 1994

    بعد وفاة هابياريمانا، في مساء يوم 6 أبريل، تم تشكيل لجنة للأزمة. وتألفت من اللواء أوغستين ندينديلييمانا، والعقيد تيونيست باغوسورا، وعدد من كبار ضباط الأركان الآخرين. وترأس باغوسورا اللجنة، على الرغم من وجود ندينديلييمانا الأعلى رتبة. كانت رئيسة الوزراء أجاث أولينجييمانا هي التالية من الناحية القانونية في خط الخلافة السياسية، لكن اللجنة رفضت الاعتراف بسلطتها. التقى روميو دالير باللجنة في تلك الليلة وأصر على تكليف أولينجييمانا بالمسؤولية، لكن باغوسورا رفض، قائلاً إن أولينجييمانا "لا تتمتع بثقة الشعب الرواندي" وإنها "غير قادرة على حكم الأمة". كما بررت اللجنة وجودها بأنه ضروري لتجنب عدم اليقين بعد وفاة الرئيس. سعى باغوسورا لإقناع بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى رواندا والجبهة الوطنية الرواندية بأن اللجنة تعمل على احتواء الحرس الرئاسي، الذي وصفه بأنه "خارج عن السيطرة"، وأنه سيلتزم باتفاق أروشا.


  • كيغالي، رواندا
    الأربعاء 6 أبريل 1994

    اغتيال الرئيس الرواندي جوفينال هابياريمانا

    كيغالي، رواندا
    الأربعاء 6 أبريل 1994

    تم تنظيم الإبادة الجماعية من قبل أعضاء النخبة السياسية الأساسية من الهوتو، وشغل العديد منهم مناصب على أعلى المستويات في الحكومة الوطنية. يتفق معظم المؤرخين على أن الإبادة الجماعية ضد التوتسي قد تم التخطيط لها لمدة عام على الأقل. ومع ذلك، أدى اغتيال الرئيس الرواندي جوفينال هابياريمانا في 6 أبريل 1994 إلى فراغ في السلطة وأنهى اتفاقات السلام. بدأت أعمال القتل الجماعي في اليوم التالي عندما قام الجنود والشرطة والميليشيات بإعدام زعماء سياسيين وعسكريين من قبيلة التوتسي ومعتدلين من الهوتو.


  • رواندا
    الخميس 7 أبريل 1994

    وحذر بول كاغامي لجنة الأزمة وبعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى رواندا من أنه سيستأنف الحرب الأهلية إذا لم يتوقف القتل

    رواندا
    الخميس 7 أبريل 1994

    في 7 أبريل، مع بدء الإبادة الجماعية، حذر قائد الجبهة الوطنية الرواندية بول كاغامي لجنة الأزمة وبعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى رواندا من أنه سيستأنف الحرب الأهلية إذا لم يتوقف القتل.


  • رواندا
    الخميس 7 أبريل 1994

    ولم يتمكن الادعاء بالمحكمة الجنائية الدولية لرواندا من إثبات وجود مؤامرة لارتكاب إبادة جماعية

    رواندا
    الخميس 7 أبريل 1994

    لم تتمكن محكمة رواندا (المحكمة الجنائية الدولية لرواندا) من إثبات وجود مؤامرة لارتكاب الإبادة الجماعية قبل 7 أبريل عام 1994.


  • جيكوندو، رواندا
    السبت 9 أبريل 1994

    مذبحة الاطفال

    جيكوندو، رواندا
    السبت 9 أبريل 1994

    في 9 أبريل، شهد مراقبو الأمم المتحدة مذبحة للأطفال في كنيسة بولندية في جيكوندو.


  • كيغالي، رواندا
    الاثنين 11 أبريل 1994

    المدرسة الفنية الرسمية

    كيغالي، رواندا
    الاثنين 11 أبريل 1994

    لجأ الآلاف إلى المدرسة الفنية الرسمية (المدرسة الفنية الرسمية) في كيغالي حيث كان يتمركز جنود بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى رواندا البلجيكيين. في 11 أبريل، انسحب الجنود البلجيكيون، وقتلت القوات المسلحة والميليشيات الرواندية جميع التوتسي.


  • نيانج، رواندا
    الثلاثاء 12 أبريل 1994

    مذبحة الحجر

    نيانج، رواندا
    الثلاثاء 12 أبريل 1994

    وقعت إحدى هذه المذابح في نياروبوي. في 12 أبريل، لجأ أكثر من 1,500 من التوتسي إلى كنيسة كاثوليكية في نيانج، ثم في بلدية كيفومو.


  • رواندا
    الثلاثاء 12 أبريل 1994

    أعلنت الحكومة البلجيكية أنها ستنسحب

    رواندا
    الثلاثاء 12 أبريل 1994

    في 12 أبريل، أعلنت الحكومة البلجيكية، التي كانت من أكبر المساهمين بقوات في بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى رواندا، وفقدت عشرة جنود يحمون رئيسة الوزراء أولينجيلييمانا، انسحابها، مما قلل من فعالية القوة بشكل أكبر.


  • روسومو، رواندا
    الخميس 28 أبريل 1994

    أول شائعات عن عمليات قتل تابعة للجبهة الوطنية الرواندية

    روسومو، رواندا
    الخميس 28 أبريل 1994

    ظهرت الشائعات الأولى عن عمليات القتل التي قامت بها الجبهة الوطنية الرواندية بعد تدفق 250,000 معظمهم من اللاجئين الهوتو إلى تنزانيا عند معبر روسومو الحدودي في 28 أبريل عام 1994.


  • روسومو، رواندا
    السبت 30 أبريل 1994

    سيطرت الجبهة الوطنية الرواندية على المعبر الحدودي في روسومو

    روسومو، رواندا
    السبت 30 أبريل 1994

    بعد أن سيطرت الجبهة الوطنية الرواندية على المعبر الحدودي في روسومو في 30 أبريل، واصل اللاجئون عبور نهر كاجيرا، وانتهى بهم الأمر في مناطق نائية في تنزانيا.


  • رواندا
    مايو 1994

    واصل الحرس الرئاسي والدرك وميليشيا الشباب بمساعدة السكان المحليين عمليات القتل بمعدل مرتفع للغاية

    رواندا
    مايو 1994

    خلال الفترة المتبقية من أبريل وأوائل مايو، واصل الحرس الرئاسي وقوة الدرك وميليشيا الشباب، بمساعدة السكان المحليين عمليات القتل بمعدل مرتفع للغاية. يقدر جيرارد برونير أنه خلال الأسابيع الستة الأولى، ربما قُتل ما يصل إلى 800 ألف رواندي، وهو ما يمثل معدلًا أعلى بخمس مرات مما كان عليه خلال محرقة ألمانيا النازية. كان الهدف قتل كل التوتسي الذين يعيشون في رواندا، وباستثناء جيش الجبهة الوطنية الرواندية المتقدم، لم تكن هناك قوة معارضة لمنع أو إبطاء عمليات القتل.


  • رواندا
    الاثنين 16 مايو 1994

    قطعت الجبهة الوطنية الرواندية الطريق بين كيغالي وجيتاراما

    رواندا
    الاثنين 16 مايو 1994

    بحلول 16 مايو، كانت الجبهة الوطنية الرواندية قد قطعت الطريق بين كيغالي وجيتاراما، المقر المؤقت للحكومة المؤقتة.


  • رواندا
    الثلاثاء 17 مايو 1994

    بدأت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في سماع روايات ملموسة عن الفظائع ونشرت هذه المعلومات على الملأ

    رواندا
    الثلاثاء 17 مايو 1994

    بدأت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الاستماع إلى روايات ملموسة عن الفظائع ونشرت هذه المعلومات على الملأ في 17 مايو.


  • رواندا
    الثلاثاء 17 مايو 1994

    القرار رقم 918

    رواندا
    الثلاثاء 17 مايو 1994

    في 17 مايو عام 1994، أصدرت الأمم المتحدة القرار رقم 918، الذي فرض حظرًا على الأسلحة وعزز بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى رواندا، والتي تعرف باسم يونامير الثانية. ولم يبدأ الجنود الجدد في الوصول حتى يونيو، وبعد انتهاء الإبادة الجماعية في يوليو، اقتصر دور بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى رواندا إلى حد كبير على الحفاظ على الأمن والاستقرار، حتى تم إنهاؤها في عام 1996.


  • جيتاراما، رواندا
    الاثنين 13 يونيو 1994

    أستولت الجبهة الوطنية الرواندية جيتاراما نفسها

    جيتاراما، رواندا
    الاثنين 13 يونيو 1994

    بحلول 13 يونيو، استولت الجبهة الوطنية الرواندية على جيتاراما نفسها، بعد محاولة فاشلة من قبل القوات الحكومية الرواندية لإعادة فتح الطريق؛ اضطرت الحكومة المؤقتة إلى الانتقال إلى جيسيني في أقصى الشمال الغربي.


  • رواندا
    الخميس 23 يونيو 1994

    عملية الفيروز

    رواندا
    الخميس 23 يونيو 1994

    في 23 يونيو، دخل حوالي 2,500 جندي جنوب غرب رواندا كجزء من عملية الأمم المتحدة بقيادة فرنسا، عملية الفيروز.


  • رواندا
    يوليو 1994

    سيطرت قوات كاغامي على رواندا بأكملها باستثناء المنطقة الواقعة في الجنوب الغربي

    رواندا
    يوليو 1994

    في نهاية يوليو عام 1994، سيطرت قوات كاغامي على رواندا بأكملها باستثناء المنطقة الواقعة في الجنوب الغربي والتي احتلتها قوة تابعة للأمم المتحدة بقيادة فرنسا كجزء من عملية الفيروز.


  • رواندا
    الاثنين 4 يوليو 1994

    يوم تحرير رواندا

    رواندا
    الاثنين 4 يوليو 1994

    يصادف يوم تحرير رواندا يوم 4 يوليو ويحتفل به باعتباره عطلة رسمية.


  • رواندا
    الخميس 31 ديسمبر 2015

    المحكمة الجنائية الدولية لرواندا مغلقة رسميًا

    رواندا
    الخميس 31 ديسمبر 2015

    أغلقت المحكمة الجنائية الدولية لرواندا (المحكمة الجنائية الدولية لرواندا) رسميًا في 31 ديسمبر عام 2015، وتم تسليم مهامها المتبقية إلى آلية المحكمتين الجنائيتين الدوليتين.


  • مدينة الفاتيكان، إيطاليا
    الاثنين 20 مارس 2017

    البابا فرانسيس

    مدينة الفاتيكان، إيطاليا
    الاثنين 20 مارس 2017

    في 20 مارس عام 2017، اعترف البابا فرانسيس أنه بينما قُتل بعض الراهبات والكهنة الكاثوليك في البلاد أثناء الإبادة الجماعية.


<