شعار درافت التاريخشعار درافت التاريخ
Historydraft
تجريبي
شعار درافت التاريخ
Historydraft
تجريبي

سيفيرو أوتشوا

أهم مرافق الكيمياء الحيوية في العالم

1936
ألمانيا

غادر أوتشوا إسبانيا وعاد إلى معهد القيصر فيلهلم للبيولوجيا التابع لـ ماير هوف، وانتقل حينها الى هايدلبرغ، حيث وجد أوتشوا تركيزًا بحثيًا متغيرًا بشكل عميق. بحلول عام 1936، أصبح مختبر ماير هوف أحد أهم المنشآت الكيميائية الحيوية في العالم التي تركز على عمليات مثل تحلل السكر والتخمير. وبدلاً من دراسة "ارتعاش" العضلات، كان المختبر في ذلك الوقت ينقي ويصف الإنزيمات المشاركة في عمل العضلات ولكنها تشارك في تخمر الخميرة.


<